المنتدى الاقتصادي التونسي الليبي بصفاقس يوم الخميس 11 مارس 2021, تحت شعار “ملتقى الأمل والتحدي لبناء اقتصاد متكامل”

ينظم المكتب الجهوي بصفاقس، لمجلس الأعمال التونسي الافريقي، الدورة الثالثة للمنتدى الاقتصادي التونسي الليبي بمدينة صفاقس وذلك يوم الخميس 11 مارس 2021, وقد اختار المنظمون شعاراً معبراً لهذه الدورة “ملتقى الأمل والتحدي لبناء اقتصاد متكامل”.

ولتقديم برنامج هذه الدورة، انعقدت صباح اليوم السبت 6 مارس 2021, ندوة صحفية بأحد نزل صفاقس، أشرف عليها محمد اللحياني رئيس المكتب الجهوي للمجلس، وقد بين في بداية تدخله، أن من الأسباب الهامة التي شجعت على عقد هذا الملتقى هو الاستقرار التي تعيشه الشقيقة ليبيا. مذكراً أن الدورة الأولى احتضنتها طرابلس في شهر جويلية 2018, وفي حين انعقدت الدورة الثانية بالعاصمة التونسية خلال شهر سبتمبر 2019.

وأضاف اللحياني، أن رقم المعاملات بين تونس وليبيا تدحرج من 3.5 مليار دينار سنة 2010, إلى أقل من مليار دينار حالياً، وهذا ما حفز هيئة المجلس على تنظيم هذه التظاهرة التي ستنضاف إلى كل المبادرات الاخرى من أجل دعم العلاقات بين البلدين والرفع من نسق المبادلات والتعاون الاقتصادي مشيراً إلى أن المجلس ليس في وضع تنافسي مع أي جهة أخرى بل جهوده تتكامل مع باقي الفاعلين في هذا المجال، مؤكداً أن هذا الملتقى سيعود بالفائدة على جهة صفاقس وعلى البلاد التونسية ككل.

وأكدت عضو المجلس، ليلى بن بريك، أن هذا الملتقى سيمثل قفزة نوعية وتحدياً كبيراً خاصة أن لقى استحسان الأشقاء في القطر الليبي، ولعل تأكيد مشاركة ما لا يقل على 100 مشارك من وزراء وممثلي بنوك وشركات تأمين وغرف تجارية ورجال أعمال وخاصة نساء الأعمال فاعلات في ليبيا في القطاعين العام والخاص، ينبأ بنجاح هذه الدورة ومن القطاعات التي ستكون حاضرة في هذا المنتدى نذكر المواد الغذائية والمواد الطبية وشبه الطبية والتجهيزات الفلاحية والمقاولات والبناء وأدوات الكهرباء والشحن البحري إلى جانب قطاع الصحة.

ويعتبر المنظمون أن دور وسائل الإعلام هم وأساسي لإنجاح مثل هذه المبادرات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *