أخبار

أندريا غيز العالمة الامريكية التي حازت على جائزة نوبل للفيزيار هذه السنة هي من اصول تونسية وعائلتها كانت تقيم في مدينة نابل

باتت العالِمة أندريا جيز رابع سيدة تحصل على جائزة نوبل في الفيزياء، بعدما أعلنت “الأكاديمية السويدية الملكية للعلوم” اليوم “الثلاثاء”، 6 أكتوبر، منحها نصف الجائزة مشاركةً مع العالِم الألماني رينهارد جينتزل؛ في حين حصل العالِم البريطاني روجر بنروز –بمفرده- على النصف الآخر الجائزة رقم 114 على مدى تاريخ نوبل.

فعلى مدى تاريخها الطويل، لم يحصل على جائزة نوبل في الفيزياء سوى أربع عالمات –آخرهن “جيز”- ما دفع ماثيو فرانسيس -الكاتب في مجال العلوم والفيزياء- لوصف القائمين على الجائزة بأنهم “يفضلون الرجال على النساء”.

وتجدر الاشارة الى ان اندريا غيز البلاغة من العمر 65 سنة والمولودة في مدينة شيكاغو الامريكية تنحدر من اصول تونسية من الديانة اليهودية، حيث ان عائلتها “الغيز” كانت من العائلات المعروفة في جهو نابل، ووالدها جوزاف غير ولد في سوسة ثم عاش في نابل قبل ان يهاجر مع عائلته سنة 1915 الى فرنسا ومنها الى الولايات المتحدة الامريكية اين استقر هناك وانجب اندريا.

واشتهرت “جيز” بعملها الرائد في مركز مجرتنا، الذي أدى إلى أفضل دليل حتى الآن على وجود الثقوب السوداء الهائلة، وحصلت على العديد من الجوائز والأوسمة، من ضمنها جائزة كرافورد في علم الفلك من الأكاديمية السويدية الملكية العلوم (وهي أول امرأة تحصل على تلك الجائزة في أي مجال)؛ وانتُخبت عضوةً في الأكاديمية الوطنية للعلوم، التي يقدم أعضاؤها خدمات مجانية في مجالات الخدمة العامة المتعلقة بالعلوم والهندسة والطب، والأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم، والجمعية الفلسفية الأمريكية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى