لاول مرّة : شهر رمضان دون تراويح

أعلنت وزارة الأوقاف المصرية تعليق صلوات التراويح والاعتكاف في المساجد، وذلك لأول مرة في تاريخ البلاد، نظرًا لتصاعد انتشار فيروس كورونا عالميًّا، وكإجراء احترازي.

وقررت الوزارة تعليق كافة الأنشطة الجماعية في رمضان، كما قررت سابقًا حظر إقامة الموائد في محيط المساجد أو ملحقاتها. وأكدت على حظر أي عمليات إفطار جماعي بالوزارة أو في هيئة الأوقاف أو في المجموعة الوطنية التابعة للوزارة، وفي جميع الجهات التابعة للوزارة.

كما خاطب المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية الجهة المختصة بوزارة الداخلية ومحافظة القاهرة، بشأن عدم إقامة ملتقى الفكر الإسلامي بساحة مسجد الإمام الحسين هذا العام، وكذلك أي ملتقيات عامة بأي مديرية من المديريات في شهر رمضان.

وأشارت إلى أنه لا مجال على الإطلاق لأي ترتيبات تتصل بالاعتكاف في المساجد هذا العام، وأكدت أن فتح المساجد لن يتم أساسًا إلا في حالة عدم تسجيل حالات إصابة جديدة بالفيروس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *