أخبارإقتصاد

تطور صادرات المنتوجات التقليدية إلى 130 مليون دينار

تعيش صفاقس الى غاية الخميس المقبل 29 سبتمبر 2022 على إيقاع الدورة الرابعة للمعرض الوطني للصناعات التقليدية بقاعة الأفراح والمؤتمرات البلدية بمشاركة 90 عارضا من حوالي 15 ولاية.

وثمن فوزي بن حليمة اامدير العام للديوان الوطني للصناعات التقليدية في تصريح لموزاييك الإقبال على المعرض الذي ضم حوالي 50 إختصاصا في أروقة المعرض على غرار النجارة التقليدية والطلاء والتزويق على الخشب والحدادة الفنية والفخار التقليدي والخزف التقليدي وصنع الآلات الموسيقية والحلويات وغيرها. واشاد بن حليمة بقترح والي صفاقس فاخر الفخفاخ بتنظيم معرض للصناعات التقليدية بالخارج ( المانيا ) معتبرا ان ذلك يشكل فرصة ثمينة لإيصال المنتجات التقليدية التونسية إلى الأسواق الأوربية والامريكية.

ولفت المدير العام للديوان إلى تطور أرقام التصدير في الصناعات التقليدية حيث قفزت من 100مليون دبنار في السنة الماضية إلى 130 مليون دينار في هذه السنة وهذا يؤكد قدرة منتوجنا التقليدي على المنافسة وفرض نفسه في الأسواق الخارجية لافتا إلى ضرورة تنظيم القطاع وهيكلته أكثر فأكثر وتمكين الحرفيين من فرص اكبر لتسويق كميات اكبر من المنتوجات التقليدية عالميا.

وإجابة على سؤال بخصوص نقص اليد العاملة المختصة في الصناعات التقليدية أقر المدير العام فوزي بن حليمة بهذا المشكل مضيفا انه جاري العمل لمعالجته بعدة برامج واليات، واوضح أيضا ان الديوان الوطني للصناعات التقليدية اتخذ منذ 2005 خيارات بتشجيع الشبان على الاستثمار في الصناعات التقليدية واليوم هناك ما ببن 10 و15 % من الواردين على الصناعات التقليدية هم من خريجي الديوان باختصاصات مختلفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى