أخبارإقتصاد

تطور الصادرات الصناعية في تونس

تطورت صادرات الصناعات المعملية في الأشهر الثلاثة الأولى من السنة الحالية بنسبة 9ر21 بالمائة لتبلغ قيمتها نحو 2ر12 مليار دينار مقابل 10 مليار دينار، في الفترة ذاتها من سنة 2021.

وتظهر معطيات نشرتها وكالة النهوض بالصناعة والتجديد، ان كل فروع قطاع الصناعات المعملية شهدت نموا إيجابيا في مبيعاتها الخارجية الى موفى مارس 2022.

وسجلت صادرات قطاع الصناعات الميكانيكية والكهربائية أعلى قيمة بعائدات قدرها 8ر5 مليار دينار مقابل 2ر52 مليار دينار في نفس الفترة من عام 2021، اي بزيادة بنسبة 3ر13 بالمائة.

وعرفت صادرات النسيج والملابس انتعاشة ملحوظة بعائدات وصلت إلى 2ر2 مليار دينار مقابل 9ر1 مليار دينار في الثلاثية الأولى من السنة الماضية بنمو بلغ 8ر178 بالمائة.

وحقّقت صادرات الصناعات الغذائية قفزة محترمة بتحقيق عائدات بقيمة بأكثر من 2ر1 مليار دينار إلى أواخر مارس 2022 مقابل 996 مليون دينار في ذات الفترة من 2021، بزيادة استقرت على 8ر28 بالمائة.

وفي سياق المنحى الإيجابي لنمو صادرات مختلف فروع الصناعات المعملية، عرفت المبيعات الخارجية لقطاع صناعة مواد البناء والخزف والبلور نموا قارب 44 بالمائة لتبلغ مع نهاية الثلاثي الأول من هذا العام، 324 مليون دينار مقابل 225 مليون دينار في نفس الفترة من العام الفارط.

وشهدت صادرات الصناعات الكيميائية بدورها نموا بنحو 486 مليون دينار لتصل في نهاية الثلاثية الأولى 2022، إلى مستوى 3ر1090 مليون دينار مقابل 604 ملايين دينار، أواخر مارس 2021.

وتطورت مبيعات قطاع صناعة الجلد والاحذية نحو الخارج هي الاخرى، محققة عائدات بلغت 497 مليون دينار مقابل 2ر361 مليون دينار بين مارس 2022 و2021 وواصل قطاع الصناعات المختلفة نموه مسجلا عائدات قدرت بقيمة 6ر941 مليون دينار في الثلاثي الأول من هذا العام مقابل 6ر772 مليون دينار في الفترة ذاتها.

وات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى