قصص نجاح

الشاب التونسي وسام فرحات ينجح في انتاج “شتلة” تونسية من فاكهة “التنين” ويطلق اول ضيعة بيولوجية في هذا المجال (صور)

في تجربة فلاحية متميزة اطلق نجح الشاب وسام فرحات من منطقة البقالطة في ولاية المنستير في انتاج شتلة تونسية من فاكهة التنين، ليطلق اثر ذلك مع عدد من الشركاء مشروع انتاج واسع لهذه الفاكهة في تونس.

ويقول وسام في تصريح لموقع تونس الناجحة انه انطلق في الفكرة عندما كان في احد بلدان الخليج حيث تعرف على هذه الفاكهة عن طريق عدد من عمال شرق اسيا خاصة من الفتنام  حيث علم منهم عن طرق زراعة هذه الفاكهة وانتاجها وتخصيبها.

واضاف وسام ان بعودته الى اونس انطلق منذ 6 سنوات في تنفيذ المشروع من خلال الدراسة وجمع المشاتل وتعلم طرق زراعة النبتة وقد ساعده في ذلك اصدقاء من المكسيك الذي ينتج هذه الفاكهة بكثرة، ومع الوقت قام بتخصيب عدد من الاشجار والمشاتل لينتج شتلة تونسية 100 بالمائة متأقلمة مع المناح التونسي بالإضافة الى 18 صنف اخر.

واكد وسام انه انطلق في المشروع في مرحلة اولى منطقة البقالطة وفي مرحلة ثانية تم  تعميم التجربة في مساحات زراعة اخرى مع شركاء في منطقة مرناق (ضيعة بيولوجية) ، وقد دخل المشروع بالفعل في مرحلة الانتاج والتسويق، مشير في هذا السياق الى ان الدفع الاولى من الانتاج تم الاقبال عليها بكثافة وبيعها عن طريق الفايس بوك. 

وشار وسام الى انه اليوم يقوم بإنتاج 18 صنف فيهم من يتم ريه عن طريق القطرة قطرة وفيهم من يتم ريه “بعلي” مشيرا في خذا السياق الى ان فاكهة  التنين تشبه التين الشوكي “الهندي” وهي قليلة الامراض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى