أخبار

البنك الأوروبي للاستثمار يخصص 45 مليون أورو لتجديد أسطول TGM

إلتقى وزير الإقتصاد والتخطيط سمير سعيّد بنائب رئيس البنك الأوروبي للإستثمار(BEI) Ricardo MOURINHO FELIX، الذي يؤدي حاليا زيارة عمل إلى تونس وذلك بحضور مدير مكتب البنك بتونس Jean Luc REVERLEAUT.

وكانت المقابلة فرصة تطرق خلالها الجانبان إلى سير التعاون المالي بين تونس والبنك وبرامج العمل للفترة القادمة.
وثمن السّيد سمير سعيّد في هذا الإطار دعم البنك الأوروبي للإستثمار لمسار التنمية في تونس وما قدمه من مساهمات في تمويل عديد المشاريع في قطاعات ذات أولوية كالبنية التحتية والتعليم والنقل وغيرها.

وأكد الوزير الحرص على مواصلة هذا التعاون المثمر خاصة في هذه المرحلة التي تشهد خلالها تونس صعوبات إقتصادية ومالية ازدادت حدتها جراء تداعيات جائحة كورونا مشيرا إلى أن الحكومة تعمل في الوقت الراهن على وضع برنامج إصلاح هيكلي هدفه استعادة نسق النمو وخلق الثروة وتطوير المكاسب الإجتماعية.

كما أعرب الوزير عن ارتياحه لاستكمال المفاوضات حول تمويل مشروع تجديد أسطول العربات للخط الحديدي TGM لفائدة شركة نقل تونس بقيمة 45 مليون أورو أي ما يعادل 150 مليون دينار، مبينا أهمية المشروع باعتبار تأثيراته على تحسين النقل وجودته.

كما أشار الوزير إلى الإمكانيات المتاحة لمزيد تعزيز التعاون في المرحلة القادمة خاصة في المجال الرقمي والتجديد التكنولوجي ودعم المؤسسات الصغرى والمتوسطة وتطوير البنية الأساسية.

من جانبه، جدد السيد Ricardo MOURINHO FELIX، إستعداد مؤسسته لمواصلة دعم تونس بما يساعدها على إنجاز مشاريعها التنموية ذات الأولوية، مشيرا أن البنك يحرص عل نجاح تونس في تنفيذ برامجها الإصلاحية حتى تتجاوز الصعوبات المعترضة جراء الجائحة العالمية وتتمكن من تحقيق انتقال إقتصادي ناجع ومستدام.

كما أعرب عن ارتياحه لاستكمال المفاوضات بنجاح، حول التمويل الخاص بمشروع تجديد أسطول عربات الخط الحديدي TGM الذي سيمكن من تحسين أداء الشركة والخدمات المقدمة لمستعملي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى