الطبيبة بالمستشفى العسكري مريم ادريس تنجز أوّل أطروحة توحّد الطب والاعلامية والهندسة بعنوان “الذكاء الاصطناعي في قسم الانعاش التونسي”

انهت الطبيبة التونسية بالمستشفى العسكري مريم ادريس أطروحتها التي اعدتها بالانقليزية وعنوانها ” الذكاء الاصطناعي في قسم الانعاش التونسي”.

وكشفت صفحة خاصة بكليات الطب اليوم الاحد 4 جويلية 2021 ان “الطبيبة مريم ادريس قامت بهذه الاطروحة رفقة المهندس الشاب الموهوب انيس غربال، وهي للعلم، اول اطروحة في تونس توحد بين الطب والاعلامية والهندسة”.

وارفقت الصفحة التدوينة بصورة تظهر فيها مريم ادريس رفقة رئيس الجمهورية وهي بصدد اطلاعه على اطروحتها .لافتة الى انها اتمت مناقشة الاطروحة بنجاح باللغة الانغليزية، والى انعنوانها هو: L’intelligence artificielle au service de la réanimation tunisienne. او الذكاء الاصطناعي في قسم الانعاش التونسي.

وابرزت ان “خلاصة الاطروحة كانت مبهرة جدا، وانها توصلت الى التخفيض في عدد موت المرضى باقسام الانعاش مع نسبة انقاذ اكثر للارواح البشرية “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *