مهدي الفخفاخ: المبادرة التونسية الالمانية للتكوين في مهن البناء ستمكن الشباب من التكوين والحصول على شهادة معترف بها عوض الجلوس في المقاهي

قال مهدي فخفاخ رئيس الغرفة النقابية للأشغال العامة و البناء ان المبادرة التونسية الالمانية للتكوين في مهن البناء وتوابعه Initiative Mébât تهدف الي تكوين الشباب التونسي العاطل عن العمل في مهن مطلوبة في سوق الشغل وتمكينه من المعارف التطبيقية وشهادة تمكنه من الاندماج في سوق الشغل في تونس وفي خارجه.


واضاف الفخفاخ ان المانيا حققت نجاحات كبرى اقتصادية وفي مجال التشغيل وذلك بفضل قوة منظومتها في التكوين المهني مشيرا في هذا الاطار الى ان سوق الشغل في تونس في مجال مهن البناء يعيش نقص كبير في مجال اليد العاملة في حين ان المقاهي تمتلئ بالشباب العاطل.


واضاف الفخفاخ ان البعض في تونس يحتقرون مهنة البناء في حين ان هذه المهنة تعتبر من اهم المهن في العالم وعامل البناء يحظى بصورة جيدة في البلدان الكبرى لأنه رمز للبناء والتشييد والانجاز.


وشدد الفخفاخ على انه حان الوقت لتغير النظرة لمهن البناء في تونس واعطائها القيمة التي تستحقها لان عامل البناء خبير في مجاله وشخص ايجابي يساهم في بناء الوطن بالكد والسواعد.


ودعا الفخفاخ الشباب التونسي الي الالتحاق ببرنامج التكوين في مهن البناء والاستفادة منه والانخراط في سوق الشغل لان هذا المجال فيه مستقبل واعد في تونس وخارجها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *