عمر الذيب باعث شركة Associa Media Prod: “انا استاذ فرنسية لكن ما عملتش على الدولة واستغليت الغرام الي فيا وصنعت طريق نجاح في المجال السمعي البصري”

لم انتظر من الدولة ان توفر لي شغل في الوظيفة العمومية في مجال تخصصي الجامعي وسعيت لصناعة فرصة اخرى فيها مجال من الحرية والابداع وبذلت الكثير من الجهد من اجل التعلم وتطوير الذات وهذا سر نجاحي حياتي المهنية. هذا ما قاله عمر الذيب مدير شركة Associa Media Prod التي تعتبر واحدة من الشركات الهامة في تونس في مجال الانتاج السمعي البصري لفائدة الشركات الخاصة والجمعيات في تونس.

عمر الذيب هو شاب تونسي متحصل على الاستاذية في الفرنسية وشهادة في الموسيقى العربية لكنه صنع طريق نجاح في مجال اخر وهو المجال السمعي البصري.

ويقول عمر انه فهم منذ البداية الصعوبات في سوق الشغل في مجال تخصصه فقرر ان لا ينتظر الدولة وان يبحث عن طريق اخر فوجده في مجال عشق التصوير والكميرا حيث بادر لتعلم هذا المجال وبقية المجالات الاخرى المرتبطة به من تقنيات تركيب واخراج وعلاقة هذا المجال بالتكنولوجيات الحديثة التي تتطور كل يوم.

ويضيف عمر ان البدايات كانت صعبة لكنه كان يسعى دائما للتعلم واكتساب المهارات ومع الوقت تطور عمله بشكل هام وكسب ثقة عديد الحرفاء اللذين اصبحوا يتعاملون معه بالكثير من الثقة ومن ثم قام ببعث شركته Associa Media Prod التي اصبحت واحدة من الشركات الهامة الناشطة في مجال الانتاج السمعي البصري لفائدة المؤسسات والشركات والمجتمع المدني.

وفي رسالته للشباب يقول عمر الذيب انه يجب على الشباب ان يؤمن بنفسه ويبحث عن مواهب مخفية في داخله لصناعة طريق نجاح. ويضيف عمر ان عقلية التعويل على الدولة والانتظار مدمرة للكثير من الشباب التونسي الذي لا يبحث عن فرص اخرى وجانب اخر للنجاح ويبقى في وضعية انتظار قد تدوم لسنوات.

ويقول  عمر ان الفرصة لا يأتي وحده بل تصنع بالعمل والمثابرة وبالتالي على الشباب العمل والمثابرة والاجتهاد والبحث وسيكن النجاح حليفه مهما كان الطريق صعب وطويل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *