انقطع عن الدراسة في سن ل15 وبدأ حياته كمنشط سياحي: تعيين الشاب التونسي ممدوح الغدامسي مدير عام اكبر شبكة The Regency Club

هي قصة نجاح تونسي اخرى تأتينا هذه المرة من مدينة شنقهاي الصينية، بطلها الشاب التونسي ممدوح الغدامسي الذي وجه كل الصعاب في بداية حياته التي كانت مليئة ببذور الفشل، لكنه وبفضل الاجتهاد والعزيمة  صنع من الضعف قوة وصنع قصة نجاح عصامية تصلح ان تكون عبر للكثير من الشباب التونسي.

ممدوح الغدامسي ولد في عائلة تونسية فقيرة، وبسبب الظروف الاجتماعية الصعبة  انقطع عن الدراسة في سنة مبكر 15 سنة  والتحق بالعمل في احد الفنادق اين تعلم اللغات ثم اصبح منشط سياحي في عدد من الفنادق بمنطقة قمرت وجربة والحمامات.

وبفضل اجتهاده في العمل وتميزه نجح الغدامسي  لفت انظار احدى الشركات الكبرى لمتعدي الرحلات  التي عرضت عليه العمل خارج تونس وكان ذلك سنة 2000 ومن هنا انطلقت رحلة جديدة  في عدد من البلدان نجح خلالها الغدامسي  في تطوير نفسه من منشط سياحي الى مسؤول على بعض الانشطة  والمهام في الفنادق الى مسؤول اول في عدد من الفنادق حيث كان ينجح في كل مهمة يتحصل عليها، ليحل به الركب في الصين ان نجح في انتزاع موقع مدير عام لشبكة The Regency Club وهي اكبر شبكة للنوادي العائلة الموجهة للأثرياء في الصين.

موقع تونس الناجحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *