فاطمة الفرجاني شابة تونسية متحصلة على شهادة في المحاسبة ترفض عقلية التواكل وتبادر وتقوم ببعث ورشتها في الميكانيك

فاطمة الفرجاني هي شابة تونسية من جهة نابل متحصلة على شهادة في الهندسة ، رفضت عقلية التواكل والجمود وقررت ان تبادر وتبعث مشروعها الصغير الخاص في مجال ميكانيك السيارات، رغم ان هذا المجال معروف بكونه صعب ويمتهنه الرجال.

قصة فاطمة انطلقت بعملها كمحاسبة في احدى ورشات الميكانيك، وهناك تعرف عن قرب عالم الميكانيك وقطع غيار السيارات وتمكنت منه، فاطمة لم تكتفي فقط بالتعرف بل انتقلت الى مرحلة الممارسة اليدوية للمهنة ومساعدة الرجال.

وتقول فاطمة  ان طموحها لا يتوقف فقط عند الحصول على راتب زهيد اخر الشهر  لذلك قررت ان تستغل بعض المال الذي ادخرته بعد سنوات من العمل لافتتاح ورشة صغيرة للميكانيك تسعى من خلالها الى تحقيق جزء من طموحها.

وتؤكد فاطمة ان البداية كانت صعبة في هذا المشروع وكان عليها ان تواجه صعوبة المهنة وصعوبة عدم التقبل لتواجدها في تلك المهنة، لكن مع الوقت تجاوزت كل تلك الصعوبات والان الورشة تعمل بشكل جيد وانظاف لها مجال بيع قطع غيار السيارات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *