اسسها شاب تونسي بامكانيات مادية بسيطة…شركة GOMYCODE تنجح في جمع مبلغ 850 ألف دولار لتمويل مشروع بناء مستقبل التعليم الرقمي في القارة الافريقية

نجحت الشركة التونسية الناشئة GOMYCODE في جمع مبلغ 850 ألف دولار أمريكي من قبل عديد المؤسسات وذلك لتمويل مشروع يهدف الى بناء مستقبل التعليم الرقمي Digital Learning في القارة الافريقية.

واسس شركة GOMYCODE المختصة في التطوير الرقمي والتعليم عن بعد الشاب يحيا بوهلال سنة 2017 بامكانيات مادية بسيطة لكن بفريق شاب متشبع بقيم العمل وثقافة المبادرة والتطوير، ورغم الصعوبات العديدة فقد نجحت الشركة في فرض نفسها في السوق وتدريب ا أكثر من 5000 طالب في مجال البرماجيات والتطوير، كما توسع فريق عملها بشكل هام واصبحت تدير اكثر من 5 مواقع ومنصات تعليمية لها تاثير ايجابي قوي وفعال على حياة الناس.

شركة GOMYCODE نجحت ايضا في التوسع نحو الجزائر ومشروعها الجديد يهدف الى التواسع نحو بلدان اخرى على غرار مصر والمغرب ونيجيريا وغيرها من البلدان الافريقية وبلدان الشرق الاوسط .

وفقًا لموقعها على الويب ، تستمر برامج GoMyCode من أربعة إلى ستة عشر أسبوعًا وتتبع نهج التعلم بالممارسة. وهي تشمل محتوى تعليميًا (مقسمًا إلى فصول) يمكن الوصول إليه على منصتها عبر الإنترنت ، وتمارين ، ومشاريع ، واجتماعات فردية مع المدربين ، وورش عمل. تتطلب جميع البرامج تقريبًا 4 ساعات على الأقل من مشاركة الطلاب للجلسات أو التفاعلات الشخصية (دون اتصال بالإنترنت).

استنادًا إلى نموذج التعلم المدمج ، الذي يجمع بين التواجد المادي في GOMYCODE Hackerspaces والتعلم عبر الإنترنت ، يهدف GOMYCODE إلى إحداث تأثير قوي من حيث تدريب المواهب وتوجيههم نحو سوق عمل واقتصاد أكثر رقميًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *