معتمدة على محامل ورقية صديقة للبيئة وقابلة للرسكلة…شركة SOTIPAPIER الرائدة في مجال صناعة ورق اللف تطلق حملتها الاتصالية

في إطار حملتها الاتصالية الأولى والفريدة من نوعها، التزمت شركة SOTIPAPIER الرائدة في مجال صناعة ورق اللف بتونس بطباعة ملصقاتها الاشهارية على محامل ورقية صديقة للبيئة وقابلة للرسكلة.هذه الشركة التي تنتج سنويا 65 ألف طن من الورق وتقوم برسكلة أكثر من 50 ألف طن منه، التزمت أيضا خلال حملتها الاتصالية برسكلة مجلة “البورصة” والتي طبعت في إصدارها الأخير ب 10 الاف نسخة، حيث قامت شركة SOTIPAPIER بوضع لمسة إبداعية على الصفحة الاشهارية المخصصة لها داخل مجلة “البورصة ” من خلال الصاق ظرف مخصص لإرسال المجلة بعد قراءتها الى عنوان شركة SOTIPAPIER المكتوب على الظرف من اجل إعادة تدويرها.

وفي تصريح له حول هذه الحملة الاتصالية قال السيد فيليب لاكوست المدير العام لشركة SOTIPAPIER:” خلال 39 سنة وهي فترة عمل شركتنا لم نقم باي خطاب او حملة اشهارية موجهة الى العموم. لنجد اليوم انه قد حان الوقت لتغيير الوضع من خلال إطلاق حملة اتصالية مميزة، قوية وملتزمة تعكس قيمنا ومكانتنا كشركة رائدة في سوق ورق اللف في تونس. اخترنا تخصيص صفحة اشهارية للشركة بالمجلة ولكن مشكل التلوث البيئي الناتج عن ورق المجلات كان يشغلنا، فاخترنا القيام بتلك الخطوة مع رسكلة المجلة فيما بعد.”جاءت هذه الحملة لتعزيز عمل منصة المسؤولية الاجتماعية للشركة ” RSE SOTIPAPIER S’ENGAGE ” والتي تم اطلاقها حديثا لمرافقة المشاريع الاجتماعية والبيئية للشركة والتي تشهد تطورا على المستويين الجهوي والوطني.وفي إطار المسؤولية الاجتماعية للشركة قامت SOTIPAPIER هذا العام بمشاركة جمعية CAPTE وغراسة 8000 من الأشجار الغابية والأشجار المثمرة والحرجية بواد طينة من ولاية بنزرت وهي منطقة مهددة بتآكل التربة.

هذا النوع المميز من الحملات الاشهارية للعلامات التجارية يسلط الضوء على أهمية ابراز قيم ومبادئ الشركات في عملياتها الاتصالية الحديثة وضرورة تقديم هذه العلامات لدلائل ملموسة على التزاماتها تجاه البيئة وتجاه المواطن والمجتمع.


Même ce magazine est recyclable

Au vu de notre engagement environnemental fort, il nous était difficile de faire une insertion publicitaire sans penser à ses conséquences sur l'écosystème entier. Nous avons donc décidé d'en faire un moyen pour recycler chacun des dix mille exemplaires du magazine dans lequel nous avons communiqué.

Publiée par Sotipapier S’engage sur Mercredi 22 juillet 2020

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *