أخبار

مروان مبروك يرغب في تسوية ملفه وفقا لمبادرة رئيس الجمهورية والتصالح مع الدولة مقابل تمويل مشاريع تنموية في احدى الجهات المهمشة

علم موقع المراسل من مصادر جديرة بالثقة ان رجل الاعمال مروان مبروك عبر بكل وضوح عن رغبته في تسوية ملفه المتعطل منذ 10 سنوات قضائيا عبر المبادرة التي يعتزم رئيس الجمهورية طرحها والتي تتمثل في تصالح الدولة مع رجال الاعمال المشتبه في تحصلهم على منافع من النظام السابق مقابل تمويلهم لمشاريع تنموية في الجهات المهمشة.

وحسب مصادرنا فان مروان مبروك يعتبر ان تعطل الحسم في ملفه قضائيا منذ 10 سنوات جعله موضوع لابتزاز عديد الاحزاب، كما ساهم في منعه من التركيز على عمله وجعله هدف للتشويه وعطل عديد المشاريع التي يعتزم تنفيذها والتي كانت ستاهم في خلق مواطن شغل.

ويرى المبروك ان الحل الانسب للقطع مع هذا الوضع اغلاق الباب امام الاحزاب والابتزاز السياسي، هو مبادرة الرئيس التي ستسمح بالمصالحة ، مقابل استفادة الدولة دون سواها والجهات الداخلية من التعويض.

ويمتلك مروان مبروك مجموعة من المؤسسات الناجحة والمساهمات في مؤسسات ناجحة فيها من كان يملكها قبل مصاهرته للرئيس السابق زين العابيدين بن علي وفيها من امتلكهم بعد المصاهرة. ويرى عديد المتابعين ان الحل الانسب لملف المبروك هو المصالحة المباشرة مع الدولة والتعويض لها دون ارباك المؤسسات او مصادرتها لان تجربة المصادرة السابقة تسببت في اضرار فادحة الكثير من الشركات الناجحة وحولتها الى مؤسسات فالسة بسبب عدم قدرة الدولة على التصرف فيها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى